قال حمد المنصوري، المدير العام لهيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية، أول من أمس، إن هناك دراسات تجري حاليًا لخفض أسعار التجوال بين الدول العربية. وأضاف المنصوري، على هامش مؤتمر صحفي بالعاصمة الإماراتية أبوظبي: «هناك دراسات يعمل عليها فريق فني مشترك من الدول العربية بشأن خفض أسعار التجوال بين الدول العربية سترفع نتائجها لمجلس وزراء الاتصالات العرب فور الانتهاء منها». وأوضح أن الدراسات تشمل التوصل إلى اتفاق ملزم لجميع الدول في شأن نسب الخض وعدد السنوات المقرر التطبيق خلالها.

وكانت هيئات تنظيم الاتصالات في دول الخليج قررت عام 2015 خفض رسوم التجوال الدولي بين دول مجلس التعاون الخليجي.

ويعمل مشغلو الهاتف المتحرك في الخليج على تطبيق تخفيضات سنوية متتالية على أسعار التجوال حسب أسقف سعرية محددة مطلع أبريل من أعوام 2018 و2019 و2020، بعدما جرى إنجاز المرحلتين الأولى والثانية في العامين الماضي والحالي.

ولدى بعض شركات الاتصالات في منطقة الخليج عمليات في دول أخرى بمجلس التعاون.