قالت المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان في البحرين إنها اطلعت على التقرير السنوي للحريات الدينية الدولية لعام 2016 الصادر عن الولايات المتحدة الأمريكية، وعلى التصريح الذي أدلى به ركس تيلرسون وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرة إلى أن التقرير والتصريح تضمنا ادعاءات غير مدعومة بمصادر موثوقة حول الحريات الدينية في مملكة البحرين.

وأبدت في بيان اليوم عددًا من الملاحظات، معربة عن أملها في أن تلتزم الجهة الصادرة عنها التقرير، مستقبلاً، بالمهنية وأن تحرص على التواصل مع الجهات المستقلة بمملكة البحرين وبخاصة المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان كونها جهة مستقلة عن السلطة التنفيذية، ومعتمدة لدى التحالف العالمي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان والمتمثلة لمبادئ باريس، وذلك بهدف التأكد من الادعاءات ذات الصلة قبل تضمينها في اي تقرير، مؤكدة استعدادها التام للتعاون في هذا الشأن.