أكد مدير جوازات منطقة المدينة المنورة اللواء الدكتور خالد بن محمد الهويش أن موسم الحج يلاقي عناية لا مثيل لها من قبل حكومتنا الرشيدة، وحرصًا منا على تقديم أفضل الخدمات يتم إعداد خطة عمل خاصة لموسم الحج، وعن حملة وطن بلا مخالف بين أنه تم تسهيل مغادرة أكثر من 42 ألف مستفيد، لافتًا إلى أن خدمة أبشر حدت كثيرًا من الزحام، مدللًا على ذلك بحجم العمليات التي أنجزت من خلاله، والتي وصلت إلى قرابة 23 مليون و 599 ألفًا على مستوى المملكة، وأشار أن جوازات منطقة المدينة خلال هذا العام صدرت أكثر من 46 ألف جواز سعودي. جاء ذلك في حواره مع « المدينة « فإلى نص الحوار

موسم الحج

• كيف تقابل إدارة الجوازات العمل الكبير في موسم الحج وهل لديكم خطة مسبقة ؟

** نحمد الله أن موسم الحج يلاقي عناية لا مثيل لها من قبل حكومتنا الرشيدة، وتتجسد هذه العناية بالتوجيهات المؤكدة والدعم المستمر من أجل تقديم أفضل الخدمة لضيوف الرحمن، ونحن في جوازات منطقة المدينة المنورة نستقبل ضيوف الرحمن من خلال مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة، ومطار الأمير عبد المحسن بن عبد العزيز بينبع وميناء ينبع البحري، وحرصًا منا على تقديم أفضل الخدمات يتم إعداد خطة عمل خاصة لموسم الحج في هذه المنافذ تتضمن هذه الخطة زيادة القوة البشرية العاملة، وتأمين كافة التجهيزات اللازمة والتنسيق مع كافة الجهات العاملة معنا في هذه المنافذ، كما تتضمن الخطة توزيع للمهام وآلية للمتابعة ويتم تنفيذها بإشراف ومطابقة من قبل مدير عام الجوازات اللواء سليمان اليحيى

وطن بلا مخالف

• ما هي نتائج حملة «وطن بلا مخالف»؟

– كما يعلم الجميع أن هذه الحملة انطلقت في غرة شهر رجب من هذا العام لمدة ثلاثة أشهر ومددت لشهر إضافي، وهدفت إلى توجيه جميع المقيمين غير النظاميين إلى سرعة مغادرة البلاد منتهزين موجبة الإعفاء من العقوبات، وقد عملنا في جوازات المدينة من خلال منافذ السفر الدولية إلى تسهيل مغادرة كل من يتقدم ويرغب في الاستفادة من هذه المكرمة الملكية، وقد تم ولله الحمد إنهاء إجراءات 42556 ألف مستفيد.

برنامج أبشر

• نشهد تزايد في أعداد المراجعين وخاصة في مواسم الذروة. ألا ترون أن برنامج «أبشر» لم يحد من الزحام ؟

خدمة «أبشر» وخدمة «مقيم» حدت كثيرًا من الزحام والدليل هو حجم العمليات التي أنجزت من خلاله، والتي وصلت إلى قرابة 23 مليون و599 ألفًا، وهي إجمالي عمليات الجوازات في خدمة أبشر ومقيم خلال عام 1437 هـ على مستوى المملكة. وقال اليوم هناك أكثر من خدمة يتم تقديمها للمواطن والمقيم من خلال هذا النظام آليًّا وبدون أي حاجة للمراجعة، وقد وفرت هذه الخدمة على المواطنين والمقيمين عناء المراجعة، وسهلت لهم الحصول على الخدمات في أي وقت ومن أي مكان والجوازات بفضل هذه الخدمات الإلكترونية في طريقها لتحقيق غايتها، وهي أن تكون إدارة بلا مراجعين وسوف يتحقق ذلك قريبًا إن شاء الله.

جوازات السفر

• هناك إقبال كبير من المواطنين على إصدار وتجديد جوازات السفر خلال فترة الصيف، مما يسبب ازدحامًا غير معتاد.. في رأيكم ما هي وسائل التعامل معها ؟

ما في شك بأننا نشهد زيادة كبيرة في إعداد الجوازات المصدرة خلال فترة الصيف، وذلك لتزامنها مع الإجازة السنوية للطلاب، ونحن نضع خطة تشغيلية شاملة لهذه الفترة تشمل زيادة عدد القوة البشرية، وزيادة عدد ساعات العمل، وحملة إعلامية تحث على المحافظة على جواز السفر، وقد بلغ عدد الجوازات التي تم إصدارها من جوازات المدينة خلال هذا العام حتى 10 ذو القعدة (46753) ألف جواز، ونحث كافة المواطنين على أن يقوموا بإنهاء إجراءات جوازاتهم في وقت مبكر قبل الصيف لتخفيف الزحام وتجنب تأخر إجراءات إصدار جوازاتهم، ونؤكد على ضرورة المحافظة على جواز السفر

* الأقسام النسائية ما هو دورها في جوازات المنطقة ؟

– شارك العنصر النسائي في تقديم العديد من الخدمات في كافة إدارات الجوازات، فتجدهم في الفرع النسائي بإدارة جوازات المنطقة لاستقبال المراجعات من النساء الراغبات في إنجاز خدمات الإقامة والتأشيرات وتحديث المعلومات والإضافة وغيرها من الخدمات، وتجدهم في المطار لعملية تدقيق وإنهاء إجراءات المسافرات، وتجدهم في إدارة الوافدين يعملن في تسجيل البصمة والتدقيق، لذا تستطيع أن تلمس أهمية دورهم في إنجاز المهام الموكلة لهم، وأود أن انتهز هذه الفرصة للإشارة إلى أن القسم النسائي بإدارة الجوازات يعد من الأقسام المميزة على مستوى المملكة من حيث حسن التنظيم ومستوى الإنجاز.

• بعد تحصلكم على جائزة الأداء الحكومي ماذا ستقدمون ؟

خلال الدورات الثلاثة السابقة من جائزة الأداء الحكومي المتميز كانت جوازات منطقة المدينة المنورة حاضرة على منصة التكريم، حيث حصلت على الجائزة الذهبية في فرع رضا المستفيد في السنة الأولى، والجائزة الفضية في فرع خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة في السنة الثانية، وفي السنة التي يليها الجائزة الذهبية في نفس الفرع، وهذا التتويج محل فخر واعتزاز لنا وحملنا مسؤولية الاستمرار في التميز، وهذا ما سنسعى إليه بمشيئة الله.