لقي 11 شخصاً مصرعهم أمس الاثنين، إثر حادث تصادم وقع على طريق الرين – بيشة، منهم سبعة من عائلة واحدة.

ووقع الحادث المروع بين مركبتين إحداها من نوع “جيب برادو” على متنها عائلة واحدة مكوّنة من “أب وزوجته وخمس بنات”، إضافة إلى عاملة منزلية مرافقة للعائلة، والسيارة الأخرى من نوع “هيونداي” داخلها ثلاثة أشخاص ، حيث اشتعلت مركبة العائلة نتيجة الاصطدام الذي وقع للسيارتين.

وأصبح طريق بيشة الرين الرياض يشكل هاجساً وقلقاً للمسافرين ولكافة عابريه بشكل عام، حيث أطلق عليه البعض طريق “الموت”، ويعد هذا الحادث ثاني أكبر فاجعة على هذا الطريق بعد وفاة 12 شخصاً قبل عدة أشهر كان من ضمنها مصرع 10 أشخاص من عائلة واحدة، إضافة إلى العديد من الضحايا والحوادث الشنيعة المستمرة.