أخبار عاجلة
الرئيسية / شئون الوطن / انخفاض حصة المياه بمراكز ينبع يسبب أزمة في السقيا

انخفاض حصة المياه بمراكز ينبع يسبب أزمة في السقيا

سالم السناني – ينبع سالم السناني – ينبع
انخفاض حصة المياه بمراكز ينبع يسبب أزمة في السقيا


انخفاض حصة المياه بمراكز ينبع يسبب أزمة في السقيا
ينبع نيوز – متابعات :
شدد محافظ ينبع بالنيابة خالد الغملاس على مقاول السقيا الخاص بتوصيل المياه بضرورة زيادة حصة المياه
لمواطني المراكز التابعة للمحافظة وذلك إثر تقلص الكميات المخصصة للمواطنين مما سبب أزمة لهم بسبب قلة الصهاريج التي تصل لمنازلهم.
جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماعا ضم كلا من مدير فرع المياه بينبع المهندس مروان عيد السيد ومسؤول الشؤون الفنية بالمياه المهندس أيمن شحاتة ومدير الشؤون التنموية بالمحافظة بحضور المقاول فالح الرشيدي تم من خلاله مناقشة أسباب نقص السقيا في مراكز المحافظة وخاصة مركز تلعة نزا ومركز رخو ومركز نبط ومركز خمال.
واستعرض المجتمعون كميات المياه المقرر توزيعها من قبل المقاول وأسباب تذمرالمواطنين في تلك المراكز وتم أيضاً استعراض أسباب تخفيض نسبة حصة المقاول من مياه السقيا من7000 إلى 3000 صهريج.
ووجه المحافظ بزيادة عدد سيارات المقاول لتغطية العجز ومعالجة توقف الشيب والخزان الواقع بمركز رخو كما وجه جهة الاختصاص بإيصال الكهرباء لمحطة الضخ لهذا الشيب.
إلى ذلك تم تكليف مناديب من محافظة ينبع وفرع المياه للقيام بجولة على بعض المراكز لمعرفة الاحتياج الفعلي لتلك المراكز ومنع المبالغة بالطلبات.
وكان عدد من المواطنين بمركز التلعة ورخو ونبط وخمال قد ناشدوا المسؤولين بالمحافظة بضرورة زيادة كميات المياه المخصصة لهم بعد إن أصبحت لا تكفي احتياجاتهم وذكروا بأن المياه أصبحت تشكل هاجسا للجميع في هذه الأيام وخاصة إن الجو شديد الحرارة والرطوبة مرتفعة. مطالبين بضرورة زيادة الكميات المخصصة لهم.

شدد محافظ ينبع بالنيابة خالد الغملاس على مقاول السقيا الخاص بتوصيل المياه بضرورة زيادة حصة المياه لمواطني المراكز التابعة للمحافظة وذلك إثر تقلص الكميات المخصصة للمواطنين مما سبب أزمة لهم بسبب قلة الصهاريج التي تصل لمنازلهم.
جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماعا ضم كلا من مدير فرع المياه بينبع المهندس مروان عيد السيد ومسؤول الشؤون الفنية بالمياه المهندس أيمن شحاتة ومدير الشؤون التنموية بالمحافظة بحضور المقاول فالح الرشيدي تم من خلاله مناقشة أسباب نقص السقيا في مراكز المحافظة وخاصة مركز تلعة نزا ومركز رخو ومركز نبط ومركز خمال.
واستعرض المجتمعون كميات المياه المقرر توزيعها من قبل المقاول وأسباب تذمرالمواطنين في تلك المراكز وتم أيضاً استعراض أسباب تخفيض نسبة حصة المقاول من مياه السقيا من7000 إلى 3000 صهريج.
ووجه المحافظ بزيادة عدد سيارات المقاول لتغطية العجز ومعالجة توقف الشيب والخزان الواقع بمركز رخو كما وجه جهة الاختصاص بإيصال الكهرباء لمحطة الضخ لهذا الشيب.
إلى ذلك تم تكليف مناديب من محافظة ينبع وفرع المياه للقيام بجولة على بعض المراكز لمعرفة الاحتياج الفعلي لتلك المراكز ومنع المبالغة بالطلبات.
وكان عدد من المواطنين بمركز التلعة ورخو ونبط وخمال قد ناشدوا المسؤولين بالمحافظة بضرورة زيادة كميات المياه المخصصة لهم بعد إن أصبحت لا تكفي احتياجاتهم وذكروا بأن المياه أصبحت تشكل هاجسا للجميع في هذه الأيام وخاصة إن الجو شديد الحرارة والرطوبة مرتفعة. مطالبين بضرورة زيادة الكميات المخصصة لهم.

 

عن ينبع نيوز