أعلن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أمس الجمعة عن استضافة السعودية منافسات المجموعة الرابعة من التصفيات الآسيوية لكأس العالم 2022 في قطر وكأس آسيا 2023 في الصين، والتي تقام بنظام التجمع خلال الفترة من 31 مايو ولغاية 15 يونيو 2021، علمًا بأن مجموعة الأخضر تضم كل من أوزبكستان وسنغافورة واليمن وفلسطين.

فيما تستضيف الصين مباريات المجموعة الأولى التي تضم سوريا المتصدرة والفلبين والمالديف وغوام، في حين تستضيف الكويت المجموعة الثانية التي تضم أستراليا المتصدرة والأردن ونيبال وتايوان.

وتقام مباريات المجموعة الثالثة في البحرين، علماً بأن المجموعة تضم منتخبات العراق المتصدر وإيران وهونغ كونغ وكمبوديا.

من جهتها تستضيف قطر منظمة كأس العالم 2022، مباريات المجموعة الخامسة التي تضم إلى جانبها عمان وأفغانستان والهند وبنغلادش، في حين تستضيف اليابان مباريات المجموعة السادسة التي تضم أيضاً قرغيزستان وطاجيكستان وميانمار ومنغوليا.

وتقام مباريات المجموعة السابعة في الإمارات، علماً بأن المجموعة تضم كذلك منتخبات فيتنام وماليزيا وتايلاند وإندونيسيا، في حين تستضيف كوريا الجنوبية المجموعة الثامنة التي تضم أيضاً تركمانستان المتصدرة ولبنان وكوريا الشمالية وسريلانكا.

وكان الاتحاد الآسيوي فتح الدعوة أمام الاتحادات الوطنية الأعضاء من أجل طلب استضافة مباريات مجموعاتها بنظام التجمع، بعد ان تأجلت التصفيات اكثر من مرة في الاشهر الاخيرة بسبب تداعيات جائحة كوفيد-19.

ويأتي قرار استضافة الأخضر لمجموعته في التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لنهائيات كأسي العالم وآسيا.. بعد 24 ساعة فقط من قرار استضافة السعودية لـ3 مجموعات في دوري أبطال آسيا.