أخبار عاجلة
الرئيسية / الاقتصادية / شح المياه دفع أهالي جنوب جدة لحفر الآبار!

شح المياه دفع أهالي جنوب جدة لحفر الآبار!

داوود الكثيري – جدة تصوير: سعد الجهني

ينبع نيوز – متابعات :   دفع شح المياه، الذي تعاني منه أحياء جنوب جدة الأهالي إلى حفر آبار داخل وجوار بيوتهم وتخزينها داخل خزانات الفايبر بدلا من الانتظار الطويل لجلب صهاريج المياه.
أوضح عمدة حي البغدادية الغربية بجدة فواز بن جميل سلامة أن حي البغدادية شأنه شأن باقي أحياء جنوب جدة يعاني من شح مياه التحلية التي يتم ضخها للبيوت عبر الشبكة كل 20 يوما بمعدل 3 أيام فقط، الأمر الذي دفع عددًا من السكان لإيجاد حلول بديلة من ضمنها حفر بعضهم لآبار لاستكشاف مياه جوفية في محيط البيوت، أوبالقرب منها، ويتم الاعتماد عليها بشكل يومي بعد فلترتها لمواجهة الطلب المتزايد على المياه في تلك الأحياء.
قال فايز البكري وهوأحد سكان حي الكندرة: إنهم يعانون من قلة ضخ مياه الشبكة، حيث تصلهم كل 20 يوما لمدة 3 أيام فقط، ولا تعود للضخ مرة أخرى إلا بعد 20 يوما، لذلك اجتمع عدد من سكان العمارة واقترحوا على مالكها حفر بئر داخل البناية ليكتشفوا وجود مياه جوفية بكميات كبيرة ويضعون فلترًا لتنقيتها من الشوائب.
أشار خالد علي أحد سكان الكندرة إلى أن أهالي جنوب جدة سئموا من انقطاع المياه، الذي دفع بعض السكان إلى حفر الآبار وتوصيلها بخزان المياه، بهدف التخفيف من الأزمة.. وقال: «بعض السكان حالفهم الحظ في تدفق الماء عند حفرهم للبئر، فيما لم يحالف الآخرين بسبب طبيعة الأرض وندرة مياهها الجوفية».
أوضح أن تجربة حفر الآبار، بدأت في الأماكن التي تحتاج إلى استهلاك كثيف للمياه كالمساجد وغيرها، لكنها سرعان ما انتشرت في العمائر السكنية بعد نجاحها في مواجهة انقطاع المياه، لا سيما أن مذاق المياه يشابه تلك المقبلة من محطات التحلية، مضيفا أن المدة الزمنية التي يستغرقها حفر البئر قد تتراوح بين اليومين والثلاثة أيام، أما تكلفتها فقد تصل إلى 7000 ريال.
قال ياسر باجعفر من سكان حي الهنداوية، إن حفر الآبار داخل البيوت ظاهرة في أحياء الجنوب، حيث يتم وضع فلتر لتنقية المياه يكلف نحو 2500 ريال، ويتم استخدام مياه البئر في كل شيء باستثناء الطهي وشرب المياه.

المزيد من الصور :

 

عن ينبع نيوز