أخبار عاجلة
الرئيسية / الوطن / مفتي المملكة: المنافق المدعي للإسلام أكثر ضررًا من الكافر

مفتي المملكة: المنافق المدعي للإسلام أكثر ضررًا من الكافر

واس – جدة

ينبع نيوز – متابعات: أكد سماحة مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، رئيس المجلس التأسيسي لرابطة العالم الإسلامي الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ أن قضية المنافقين قديمًا وحديثًا أعظم من غيرها، فالكفار واضحٌ أمرهم جلي حالهم ولا إشكال فيه، لكن المنافق المدعي للإسلام والمنتسب إليه زورًا وبهتانًا هؤلاء هم أضر على الناس من الكافر الواضح الكفر؛ لقوله جلّ وعلا عنهم (وإذا لقوا الذين آمنوا قالوا آمنا وإذا خلوا إلى شياطينهم قالوا إنا معكم إنما نحن مستهزئون).
وأضاف: «هذا هو النفاق الذي حقيقته أن يظهر صاحبه الإيمان والديانة ويضمر الكفر المحض والضلال العظيم، هؤلاء المجرمون الآثمون من تأمل سيرتهم وسبر أحوالهم ونظر أعمالهم، علم حقًا أنهم جيء بهم لأجل إذلال الأمة الإسلامية وضرب قلوب بعضها ببعض ولأجل أن يقال عن الإسلام دين سفك للدماء لا يبالي ولا يحفظ دمًا ولا مالًا ولا عرضًا، فهؤلاء شوهوا صورة الإسلام في الخارج ونسبوا للإسلام ما هو براء منه، وزعموا أنهم دولة إسلامية والله يعلم إن المنافقين لكاذبون». جاء ذلك في حديث لسماحته في برنامجه الأسبوعي»ينابيع الفتوى» الذي تبثه إذاعة نداء الإسلام من مكة المكرمة حيث اكد أهمية المؤتمر العالمي «الإسـلام ومحاربة الإرهــاب»، الذي تنظمه رابطة العالم الإسلامي اليوم، ودعا خطباء المساجد ووسائل الإعلام المختلفة إلى الانتباه لخطر الإرهاب والتطرف.

 

عن ينبع نيوز

اترك رد